الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية - بإشراف وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والارشاد - ترخيص رقم 5
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال
وقف حافظات القرآن - لدعم المدارس النسائية بالمنطقة الشرقية- قيمة السهم 100 ريال

            أخبار الجمعية : أمير الشرقية يكرم 203 حافظا لكتاب الله بالدمام

 


رعى
صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية الرئيس الفخري للجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية مساء يوم الثلاثاء الموافق 22-6-1435هـ الحفل السنوي الـ 25 الذي تقيمه الجمعية لتكريم حفظة كتاب الله على مستوى المنطقة الشرقية والبالغ عددهم 203 بفندق الشيراتون بالدمام.

وقال فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن محمد آل رقيب معربا عن شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه وقال فضيلته "لقد اعتدنا في الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية أن نحظى باهتمامهما، وما صدور موافقة أمير المنطقة إلا تأكيداً لذلك الاهتمام والمتابعة اللذين تحظى بهما الجمعية من سموهما كما انه يأتي تأكيدا على مساندتهما لكل ما من شأنه رفعة ونهضة المنطقة الشرقية عموما" ، مقدماً فضيلته تهنئته الخالصة إلى جميع الطلاب الحفظة، ومتمنيا لهم التوفيق في حياتهم العملية والعلمية، داعيهم إلى الاتزان و الوسطية والعمل بما حفظوه في صدورهم من كتاب الله.من جانبه أوضح مدير عام الجمعية الشيخ محمد بن ناصر السويدان، أن عدد الحفظة لهذا العام يبلغ 203 حافظاً، وهم يمثلون الدفعة الخامسة والعشرين لحفظة الجمعية بالشرقية، وأضاف أن الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم تقدم للمجتمع كوكبة جديدة من أبنائه الوطن ممن يحملون كتاب الله ليخدموا وطنهم ومجتمعهم.


وعلى صعيداً متصل رفع نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية - قاضي محكمة الاستئناف فضيلة الشيخ يوسف بن عبدالرحمن العفالق شكره وتقديره وكافة منسوبي الجمعية إلى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود وسمو نائبه على ما يتفضلا به من دعم ورعاية للجمعية ومشروعاتها وبرامجها طيلة السنوات التي مضت، الأمر الذي كان وراء الكثير مما تحقق من إنجازات في رعاية كتاب الله وحفظه وتخريج الحفظة من طلاب وطالبات الحلقات والمدارس .
وقدم فضيلته شكره وتقديره لكل من ساهم وبذل في المشاريع الوقفية المنتهية، داعياً الله أن يجعلها صدقة جارية في موازين حسناتهم، مناشداً انطلاقاً من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ( خيركم من تعلم القرآن وعلمه ) بالمساهمة ودعما لمشاريع القادمة، حيث يعود ريعها لخدمة كتاب الله.

 
 

المزيد من الأخبار


التعليقات على الخبر
 
عبدالعزيز محمد إسلام الأركاني
أسأل الله أن يجعل هذا في ميزان حسناتكم

أضف تعليق
الاسم :
أدخل رمز التحقق
التعليق :
 

 
 
 

 
 
 
القليل الدائم
 
سهم القرآن
 
كفالة حلقة
 
 
معهد ابن كثير
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظة© لجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية  1433 هـ

Powered by JeddahArt.com